English / عربي   

مقالات

الفناـدق، المـوتيلات، والنًُــزل (منامة وإفطار)

نقلاً عن جامعة تكساس التقنية، فإن كلمة "الضيافة" تأتي من جذور لاتينية تعني "الإستضافة" أو "الدار"....

مكة المكرمة

مكة المكرمة مدينة قديمة و لها جذور عميقة في التاريخ و لقد تعدد أسمها حسب الفترات الزمنية ،و لعل أسمها مشتق من كلمة ( بك )...

معالم مكة

مكة البلد الحرام ، أحبُّ بلاد الله إلى الله ، وأحبها إلى رسوله ، قبلة المسلمين ومهوى أفئدتهم ومأوى حَجِّهم ، ومجمع وفودهم ، وملتقى جموعهم ،...

قصة البداية

ظل المسافر وعلى مدى التاريخ ( ما عدا البدو والرحل ) يحتاج لغيره ليوفر له ( الأكل والشرب والراحه) بالرجوع الى تاريخنا العربي والاسلامي والعالمي نجد ان الانسان منذ ان اضطر الى التنقل من مكان الى اخر كان...

المشاكل التي تواجه شركات حجوزات الفنادق بالمملكة

المشاكل التي تواجه شركات حجوزات الفنادق داخل المملكة كثيرة وهذه المشاكل هي التي تؤدي الى عدم أهتمام شركات الحجوزات بالسوق ....

قصة ماء طهور

أهدت سارة رضي الله عنها زوجها إبراهيم عليه السلام هاجر رضي الله عنها حين لم تنجب منه فتزوجها ثم أنجبت هاجر إسماعيل عليه السلام وكان عمر أبيه في ذلك الوقت 86 عاما...

 
مقدمة

مكة البلد الحرام ، أحبُّ بلاد الله إلى الله ، وأحبها إلى رسوله ، قبلة المسلمين ومهوى أفئدتهم ومأوى حَجِّهم ، ومجمع وفودهم ، وملتقى جموعهم ، حرّها الله تعظيماً وإجلالاً يوم خلق السموات والأرض ، بها الكعبة أول بيت وضع لعبادة الله على الأرض ، وللبيت العتيق جعل الله حرماً لتعظيمه ، فجعل فيه الأمان حتى شمل ما فيه من الشجر والنبات فلا يقطع ، وما فيه من الطير فلا ينفّر ، وجعل ثواب الأعمال فيه أفضل من ثوابها في غيره ، والصلاة فيه بمائة ألف صلاة ، ومن عظمة البيت أخذت مكة عظمتها ومن حرمته كانت حرمتها ومن أمانه ـ حيث قال الله عنه : { ومن دخله كان آمناً }

وشاء جلت قدرته ، أن تكون الكعبة المشرفة ، والمسجد الحرام ، فيها فكانت لهذه المشيئة آثارها ونتائجها من حيث بناء مكة ، وتعميرها ، وسكانها .

الموقع

تقع مكة المكرمة عند تقاطع درجتي العرض 25/21 شمالاً ، والطول 49/39 شمالاً ، ويعتبر هذا الموقع من أصعب التكوينات الجيولوجية ، فأغلب صخورها جرانيتية شديدة الصلابة ، ويصل ارتفاعها عن سطح البحر إلى أكثر من ثلاثمائة متر.

ويحتضن مكة وادي إبراهيم الخليل الذي ينحصر بين سلسلتي جبال متقاربة. ولمكة المكرمة ثلاثة مداخل رئيسية هي" : المعلاة " وتعرف باسم (الحجون ) والمسفلة ، و ( الشبيكة) .

وقد تعارف الناس على أن ( المعلاة ) هي كل ما ارتفع عن مستوى أرض المسجد الحرام و ( المسفلة ) هي كل ما كان دونه.

يرجع بناء مكه المكرمه إلى سيدنا إبراهيم عليه السلام وابنه إسماعيل ، وهي ذات أسماء عديدة منها : أم القرى ، وبكة ، البلد الأمين ، وكليها جاء ذكرها في القرآن الكريم .

وترتفع مكة المكرمة عن سطح البحر (330) متراً ، وهي على عرض (31) درجة وتتجاوز مساحتها ( 4800) هكتار ، ويزيد عدد سكانها عن الـ (600.000) نسمة يتضاعفون في أيام المواسم وبالذات في موسم الحج ، وتخدم مكة المكرمة شبكات من الطرق والإنفاق المتطورة التي تصل بين أطرافها والمسجد الحرام في قلبها ، وطريق دائري ويصلها كلها بالمشاعر المقدسة بأنفاق وجسور وطريق خاص بالمشاة مظلل ومهيأ بكافة الخدمات.

وفي مكة المكرمه خدمات صحية متطورة وشبكة هاتفية تصلها بجميع أنحاء العالم ، وتربطها بالمشاعر المقدسة وبالعالم أيضاً إضافة إلى كل الخدمات الحضارية التي تتضاعف خلال مواسم الحج.

المعالم: المشاعر المقدسة

عرفة

عرفات....سميت بذلك لتعارف آدم وحواء فيها أو لأن جبريل عليه السلام عرف فيها إبراهيم عليه السلام المناسك ثم سأله هل عرفت ؟ قال : نعم ,قال ابن عباس : فمن ثم سميت عرفة أو لان الناس يعترفون فيها بذنوبهم وغير ذلك وهي مشعر خارج حدود الحرم وتقع إلى الجنوب الشرقي من المسجد الحرام على بعد 22كم عبر شارع المسجد الحرام وإجمالي مساحتها 10,4 كم مربع ويجتمع فيها الحجاج في اليوم التاسع من شهر ذي الحجة ويصلون الظهر والعصر قصرا وجمعا جمع تقديم بأذان واقامتين ويدعون بما تيسر تأسيا برسول الله صلى الله عليه وسلم القائل :"الحج عرفة

مسجد نمرة

بفتح النون وكسر الميم وسكونها ونمرة جبيل غرب المسجد وبه يسمى مسجد نمرة ونزل النبي صلى الله عليه وسلم يوم عرفة في خيمة بنمرة وبعد زوال الشمس انتقل إلى بطن وادي عرنة وخطب وصلى ثم انتقل إلى موقفه بالصخرات وبعد غروب الشمس تحرك منها إلى مزدلفة.

وبني مسجد في موضع خطبته وصلاته صلى الله عليه وسلم ببطن وادي عرنة في أول عهد الخلافة العباسية في منتصف القرن الثاني الهجري وبطن الوادي.

ليس من عرفة وبعد توسعات المسجد التي تمت على مر التاريخ أصبحت مقدمة المسجد خارج عرفات ومؤخرة المسجد في عرفه وهناك لوحات إرشادية تشير إلى ذلك.

مسجد الصخرات

وهو بعرفات أسفل جبل الرحمة عـــلى يمين الصاعد إليه وهو مرتفع قليلا عن الأرض يحيط به جدار قصير وفــيه صخرات كبار وقف عندها رسول الله صلى الله عليه وسلم عشية عرفة وهــو على ناقته القصواء .

جبل الرحمة

جبل صغير يتكون من حجارة صلدة كـــــــبيرة يقع في شرق عرفات بين الطريق رقم 7 و 8 وسطح الجبل مستو واسع يدور عليه حائط ساند ارتفاعه نحو 57سم وفي منتصف الساحة دكة مرتفعة بحوالــي 40 سم وبأسفل هذا الجبل مسجد الصخرات ومجرى عين زبيدة ويحيطه فـــــــي السهل رشاشات الماء بارتفاع 4م لرش الماء وقت الوقوف لتلطيف الجو وتخفيف حرارة الشمس.

مزدلفـة

تقع مزدلفة بين منى و عرفة وسميت بذلك لنزول الناس بها في زلف الليل او لان الناس يدفعون منها زلفة اي جميعا وتسمى جمعا لاجتماع ادم مع حواء او لاجتماع الحجاج بها ...وغير ذلك.

مسجد المشعر الحرام

يقع فـي مزدلفــــــة على الطريق رقم 5 وهو مسقف وطوله من الشرق الى الغرب 90 متر وعرضه 56متر فمســاحتــــه 5040مترمربع ويستوعب أكثر من أثنى عشر إلف مصل وفي مؤخـــــــرة المســـــجد منارتان بارتفاع 32متر وله مدخل في كل من الجهة الشرقية والشمالية و الجنوبية ويليه ملحق للوضوء ودورات مياه للرجال والنساء على قسميــــــن منفصلين وبين مسجد مزدلفة ومسجد الخيف نحو 5 كم وبينه وبين مسجد نمره 7كم.

سميت منى لما يمنى فيها من الدماء وقيل لاجتماع الناس بها .تقع منى بين مكة ومزدلفة على بعد 7كم شمال شرق المسجد الحرام وعن طريق النفق 4كم.وبها يبيت الحجاج ليالي 9-11-12 من ذي الحجة لمن يتعجــل وليلة 13 لمن يتأخر وهو مشعر داخل حدود الحرم وبها رمى إبراهيم عليه السلام الجمار وذبح كبشا بدل إسماعيل عليه السلام وبها مسجد الخيف والجمرات الثلاث وبها تمت بيعة الانصار المعروفة ببيعة العقبة الاولى و الثانية وبها نزلت سورة النصر إثناء حجة الوداع.

الجمرات

جمع جمرة وهي الحصاة الصغيرة وجمــرات المناسك الثلاث بمنى هي:الجمرة الصغرى والوسطى والعقبة وهــي عبــارة عن أعمدة حجرية وسط أحواض ثلاث علامة للمكان الذي ظهر به الشيطـــــان ورماه سيدنا إبراهيم عليه السلام. إما الأحواض التي حول الأعمدة فإنها أحدثت بعد سنة 1292هـ لتخفيف الزحام ولجمع الحصى في مكان واحد ومما يلاحظ إن حوض جمرة العقبة بني من جهة واحدة وذلك لان هذه الجمرة كانت مـــــلاصقة لجبيل ولما أزيل الجبيل لتوسعة الشارع بقي الحوض نصف دائرة ونظرا لتزايد الحجاج بني دور علوي للجمرات بعد سنة 1383هـ وقد تمت توسعته أكثر من مرة والمسافة بين جمرة العقبة و الوسطى نحو 247متر وبين الوسطى والصغرى نحو 200متر

مسجد الخَيف

الخيف ما انحدر عن غلظ الجبل وارتفع عن مسيل الماء.. ومنه سمـــي مسجد الخيف ,ويقع في سفح جبل منى الجنوبي قريبا من الجمرة الصغرى وقد صلى فيه النبي صلى الله عليه وسلم والأنبياء/

وقد كان هذا المسجد موضع اهتمام وعناية خلفاء المسلمين على مرا لتاريخ وتمت توسعته وعمارته في سنة 1407هـ - 1987 وبه أربع منائر وهو مكيف بـ 410 وحدة تكييف كما يساعد على تلطيف الهواء في المسجد 1100 مروحة ويليه مجمع دورات المياه ويوجد به أكثر من إلف دورة مياه وثلاثة آلاف صنبور للوضوء. ولا تزال التوسعات مستمرة في مكة ومشاعرها في ظل عهد الدولة الموحدة حفظها الله..

فكما نرى انا الحرم بعد التوسعة أجتاح الشوارع والأحياء فيا ترى كيف ستصبح معالم مكه في السنوات القادمة !!!!!